اخر الاخبار
الرئيسية » الجزائر » الطلبة يواصلون مسيراتهم السلمية عبر الوطن لتجديد مطالب تغيير النظام و رحيل رموزه

الطلبة يواصلون مسيراتهم السلمية عبر الوطن لتجديد مطالب تغيير النظام و رحيل رموزه

 خرج العديد من الطلبة اليوم الثلاثاء في مسيرات سلمية مؤكدين مجددا مطالب تغيير النظام و رحيل رموزه.

ففي شرق البلاد ومن قسنطينة خرج الطلبة في مسيرة سلمية انطلاقا من جامعة الإخوة منتوري (قسنطينة1) نحو وسط المدينة مرورا بشارعي عبان رمضان و بلوزداد جددوا من خلالها مطالب تغيير النظام و رحيل رموزه.

وردد المتظاهرون عبارات تجسيد مطلب الشعب هو مصدر السلطة كما هو منصوص عليه في الدستور.

وبعنابة تجمع الطلبة أمام مبنى المسرح الجهوي عز الدين مجوبي بوسط المدينة مرددين “لا انتخابات حتى ذهاب رموز النظام”.

وبوسط البلاد، شارك مئات الطلبة في مسيرات سلمية في ولايات تيزي وزو و البويرة و بجاية ليجددوا للثلاثاء العشرين على التوالي طلبهم بإجراء تغيير جذري في نظام الحكم وذهاب كل رموزه.

ففي بجاية و البويرة جدد الطلبة الذين سلكوا الطرق المعتادة من حرمهم الجامعي مرورا بالشوارع الرئيسية لهاتين المدينتين من خلال الشعارات التي حملوها مطالبهم بـ “فترة انتقالية للسماح بتوفير الشروط و الظروف اللازمة لقيام جمهورية جديدة ” و “إطلاق سراح سجناء الرأي” و “إقامة دولة القانون”.

وبولاية تيزي وزو، انضم الطلبة إلى مسيرة للمسؤولين المنتخبين بادر بها التجمع من أجل الثقافة والديمقراطية (أرسيدي) التي جمعت كذلك الممثلين المنتخبين في المجلس الشعبي الولائي والمجالس الشعبية البلدية من مختلف الأحزاب السياسية للمطالبة بالإفراج عن المحتجين المعتقلين في الجزائر العاصمة خلال مسيرات الجمعتين الماضيتين.

وسبقت هذه المسيرة التي جمعت كذلك محامين و مواطنين وأفراد عائلات المتظاهرين المحتجزين، تظاهرة داخل مقر الولاية تم خلالها بث أغاني حماسية تجاوب معها الحضور الذي هتف كذلك بشعارات معادية للسلطة.

وتوجه بعدها المشاركون في هذا النشاط إلى محكمة المدينة مرورا عبر شارع “شيخي عمار” حيث طالب هؤلاء في كلمتهم أمام هذه المؤسسة القضائية بالإفراج عن “سجناء الرأي” الذين من بينهم منتخب عن التجمع من أجل الثقافة و الديمقراطية بالمجلس الشعبي الولائي لتيزي وزو.

وبغرب البلاد، نظم طلبة جامعة أبو بكر بلقايد بتلمسان مسيرتهم الأسبوعية السلمية من أجل دعم مطالب الحراك الشعبي .

وانطلق الطلبة في مسيرتهم من كلية الطب بعبور مختلف الشوارع الرئيسية بوسط المدينة قبل أن يتجمعوا أمام مقر الولاية مرددين شعارات تعكس مطالب الحراك الشعبي و معربين عن موافقتهم على حوار وطني شريطة رحيل كل رموز النظام السابق.

وجرت المسيرة في هدوء و نظام حيث أكد الطلبة عزمهم على مواصلة حركتهم كل يوم ثلاثاء طوال فصل الصيف.

تجدر الإشارة إلى أن الطلبة يوجدون حاليا إما في عطلة سنوية أو في فترة امتحانات نهاية السنة الجامعية.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

قايد صالح يعبر عن “إعجابه بالهبة الشعبية” المساندة للجيش و رئاسيات 12 ديسمبر (فيديو)

بداية خجولة للحملة الانتخابية لرئاسيات 12 ديسمبر

على الرغم من تواصل الرفض الواسع لها من قبل الحركة الاحتجاجية، انطلقت حملة الانتخابات الرئاسية ...